السبت 15 يونيو 2024

الجار الطيب بقلم سمير الشريف

انت في الصفحة 1 من صفحتين

موقع أيام نيوز

كان رجلا يعمل في محل بيع أدوات منزلية بسيطه على قد الحال . وكان عندما يعود من العمل يجلب معه كل ما ألذ وطاب من الطعام حيث يقوم بشراء طعاما كيثرا ما يكفي لمنزلين 
..ثم تأخذ الزوجة الطعام وتقوم بتحضيره ثم يأكل جميع العائلة ويتبقى الكثير من الطعام .
استمر الزوج في توفير الطعام كل يوم بكثره وبعد مرور شهور . اصبحت العيلة يأكلون الطعام حتى يشبع الجميع ولكن لا يتبقى طعام مثل السابق .. 
وفي اليوم التالي زاد الزوج بأضافة كمية من الطعام اكثر من السابق 
ولكن مازال الحال كما هو لا يتبقى شيئا من الطعام فوق ما اضافه الزوج .. 
أستغرب الزوج من هذا الأمر والى اين يذهب كل الطعام.
استمر الزوج كل يوم يجلب المزيد والمزيد من الطعام يريد ان يتبقى ولو شيئ بسيط من الطعام ولكن لا شيئ جديد لا يتبقى من الطعام.
وبعد ايام قرر الزوج ان يشتري كمية محدودة من الطعام ما يكفي عيلته فقط وبعد ان اكملت العائلة من تناول الطعام نظر الزوج الى ما يحصل وجد ان الكل شبع ولكن لم يتبقى شيئا ف صار في كل يوم يأخذ بنفس الكمية المحدوده

وبعد شهر بدأ المحل على الأفلاس شيئا فشيئ تعجب الزوج من ما يحصل في افلاس المحل من الرغم انه قد اصبح يوفر عن ما كان يعمل في السابق 
ثم قال عندما كنت اصرف الكثير من المال في شراء الطعام كان المحل في حالة جيدة جدا وعندما قمت في التوفير ونقصت من الكمية الزائدة اصبح المحل يستنزف كل يوم قليلا ما السبب
ثم قرر ان يعود مثل السابق يأخذ كمية كبيرة من الطعام اخذ الكثير من الطعام ثم عاد الى منزله ..قامت الزوجة بأستقبالة مثل العادة واخذت منه الطعام لتحضيره اوقفها واخبرها بلقصة وبما يحصل معاه في المحل وبشراء كثرة الطعام وكيف اصبح المحل ينهار كل يوم عندما قرر ان يخفف من الكمية.
ثم قال لا اعلم ما السبب وماهي القصة ثم نظر اليها وجدها تبكي فقال مابك لماذا تبكين 
اجابت انا اعرف السبب في ٳنهيار محلك والسبب في ذهاب رزقك.
مسك يدها وقال اروجكي اخبريني ما الذي تخفينه عني.
مسكت يده وذهبت به الى حائط سور جيرانهم وقالت ضع أذنك واسمع وضع الزوج اذنه فٳذا به يسمع بكاء اطفال يبكون ويصروخون على امهم من شدة الجوع وكانت ام الأيتام تبكي وهيا تقول اعلم انكم تشعرون بألجوع ولكن ماذا عساي ان اعمل لكم يا اولادي لقد اخبرتكم من قبل لقد توقفت جارتنا عن احضار لنا ما يتبقى من طعامهم او ربما لم يعد زوجها قادرا على توفير الطعام لأسرته وانا لا استطيع ان اطلب منها اكثر لقد اشبعت جوعنا لفترة طويله والله اني لأخجل من
 

انت في الصفحة 1 من صفحتين